الرئيسية / خدمات / السوريين في تركيا – إحصائيات مع نهاية 2016

السوريين في تركيا – إحصائيات مع نهاية 2016

تركيا, الجارة الشمالية لسورية, تحمل النصيب الأكبر في عدد السوريين المتواجدين فيها منذ بداية الأحداث في سوريا,مقارنة بالدول الأخرى التي استضافت السوريين كمصر, الأردن ولبنان, وتعتبر أحد الأماكن التي وفرت بيئة معقولة وداعمة ليعيش فيها السوريين, الذين اعتقدوا أنهم سيكونوا فيها ضيوفا لبضعة أسابيع أو أشهر ويعودوا ثانية لبلادهم, فماذا كانت النتيجة ,وماذا تقول الاحصاءات الرسمية الصادرة عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والحكومة التركية عن أعداد السوريين هناك, فريق طموح يوفر لكم بعض المعلومات عن هذا الموضوع:

مع نهاية 2016 ترى المفوضية UNHCR, والكثير من المنظمات الدولية والمحلية , ترى السوريين الموجودين في تركيا كأرقام يتم التعامل معها ضمن أزمة دخلت فعلا في عامها السادس دون معرفة نهايتها وتبعاتها ومالآثار التي ستخلفها على وضع السوريين النازحين من بلدهم, فما هي هذه الأرقام وعلى ماذا يمكن أن تدل:

تقول المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في تركيا أن عدد السوريين مع نهاية عام 2016 بلغ 2,790,767 متوزعين بين لاجئ وطالب لجوء سوري معظمهم من الذكور بنسبة 53%, مقابل 47% من الإناث وهو ارتفاع ملحوظ عن سنة 2015 وكذلك 2014 الواتي شهدوا أعداد أقل تزايدت تدريجيا مع استمرار الأزمة واستمرار فتح الحدود التركية في تلك السنوات.

وتقول المفوضية أن المبالغ التي استطاعت المفوضية الحصول عليها لخدمتهم استطاعت تغطية فقط 59% من احتياجات السوريين مقابل العجز عن 41% من باقي احتياجاتهم, حيث استطاعت بالفعل تأمين مبلغ يزيد عن 500 مليون دولار من ضمن مايقارب 800 مليون دولار كانت مطلوبة لتغطية هذه الاحتياجات, حيث تحاول ضمن خطتها الجديدة تلبية ماتبقى من احتياجات معتمدة على لفت انتباه المانحين وحملات التبرع التي تقوم بها المفوضية بشكل دائم, وإثارتها للنقص في التمويل الذي تعاني منه عند محاولتها تغطية احتياجات المسجلين لديها.

وإليكم بعض الأرقام الأخرى المهمة التي رصدت مع نهاية عام 2016:

  • عدد السوريين المسجلين في المفوضية 2,790,767
  • نسبة الذكور 53% والإناث 47%
  • نسبة الأطفال 44,7% أي 1,247,472 طفل وهو رقم ضخم بحاجة لاهتمام كبير وجهود اضافية من المفوضية والدول الممولة, على اعتار أن الأطفال هم الفئة الأكثر استضعافا والأكثر تأثرا خلال الحروب والأزمات وهذا مايزيد الضغط على المفوضية للوقوف على مسؤولياتها.
  • نسبة البالغين 55,3% منهم 3,3% فوق ال 60 سنة, ويعتبر المسنين أيضا من الفئة المستضعفة التي تحتاج لدعم مضاعف.

وقد قدمت المفوضية خدمات متنوعة للسورييناللاجئين وملتمسي اللجوء في تركيا كالمعونة الشتوية والتدفئة, وبناء القدرات, والمساعدات المالية والغذائية والتعليم, ودعم القطاع الصحي إضافة لمساعدات أخرى مثل إعادة التوطين لدول أوروبا أو كندا أو الولايات المتحدة الأمريكية بالتنسيق مع الحكومة التركية, هذا وقد أطلقت المفوضية خطتها لعام 2017 لتقديم دعم أفضل للسوريين في تركيا (سنوافيكم قريبا بالتفاصيل), في ظل العدد الهائل الذي وصل إليه السوريين هناك.

لقراءة منشوراتنا اليومية عن الخدمات المقدمة للسوريين في تركيا يمكنكم الانضمام لمجموعتنا الخاصة بالخدمات وأمور اللجوء والهجرة للسوريين في جميع أنحاء تركيا من هنا

علاء الكريدي

فريق طموح – خدمات للسوريين

التعليقات

التعليقات

اترك رد