الرئيسية / التعليم / عادات تتبعها الشعوب المتقدمة

عادات تتبعها الشعوب المتقدمة

عادة ما تختلف العادات والتقاليد بين الشعوب وبعضها فقد يدل البعض منها على التقدم والحضارة لكن لا يعني ذلك أن الأخرة هي سبب التراجع والتخلف ولكن يوجد عادات إيجابية تتبعها الشعوب والأشخاص الراغبين بالتقدم قد يغفل عنها البعض في هذا المقال سنذكر بعضها:

– يذهبون للعمل بوقت مبكر (عادة قبل الموعد بربع ساعة) ليمشوا بهدوء بعيدا عن الاستعجال والقلق مما يزيد من رغبتهم وتركيزهم في العمل.

– لا يراقبون الدقائق والثواني بل همهم الأكبر هو العمل فقط , فهم لا يحتاجون لذلك فقط يقومون بإنهاء الأشياء بوقتها المحدد بذلك يستطيعون اكتمال المهمات اسرع من اقرانهم.

– انهم منظمون ويضيفون لمسة خاصة الى مكتبهم او مساحة عملهم الخاصة حيث كل شئ بجانبهم ومرتب بشكل لا يعوق انتاجيتهم ولا يسبب اهدارهم للوقت.

– لا يضيعوا وقتهم في الهواتف بل على العكس يفضلون التواصل المباشر حتى في العمل.

– ينظمون وقتهم ويجدولون اعمالهم بحيث أن تكون الاعمال الاكثر اهمية في الصباح ثم ينتقلون الى الاقل تدريجيا.

– يقسمون المهام الى اجزاء اصغر ليتم تنفيذها بكفاءة وسرعة اكبر.

– يستقبلون المهمات ولا يهربون منها بل انهم يعرفون كيفية تنفيذ العمل بشكل روتيني ومنظم.

– يفرزون المهمات والاشياء الهامة في العمل فقط ويلقون الأنشطة عديمة الفائدة خارجا لكي لا تسرق من وقتهم القيم.

– الأهمية لديهم هو انهاء عملهم و واجباتهم ومن ثم الانتقال الى عمل اخر.

– هم يعرفون جيدا متى يقولون لا
بالتأكيد قبولك للتحديات الجيدة هو شئ ايجابي لكن الأشخاص الفعالون يعلمون أن قولهم نعم سيضيف الى جدولهم اليومي من الأعمال مما سيسبب ضغط كبير عليهم لذلك قبل قبولهم بأي شئ هم يلقون نظرة على جدول أعمالهم.

– متمسكين جدا بالقيم ولا يتخلون عن اي شئ فهم يعرفون اشد المعرفة أن وقت العائلة مهم لذلك يجب أن يكون من ضمن أولوياتهم ولا يجب أن يخل جدول أعمالهم بوقت العائلة لديهم.

– هم يتخطون اخطائهم القديمة ولا ينظرون اليها مجددا فماذا يفيد البكاء على الأخطاء القديمة.

– الأشخاص الناجحين والفعالين يكتبون كل شئ يخطر على ذهنهم كالأفكار والخطط قبل الشروع في التنفيذ لأن ذلك يساعد على تصفية الذهن والتركيز اكثر على الخطط والمسؤوليات القادمة.

– هم يقرؤون كل شئ كل الكتب والمقالات وحتى القصص والروايات والجرائد لأن القراءة تساعد على تنمية الفكر وتوسيع الأفق واضافة المعرفة.

– هم يضعون أهدافهم في المقدمة امامهم ولا يجعلون شئ يعيقهم على تحقيقها.

– لا يسمحون لشئ أن يؤثر على قرارتهم فهنالك اشياء كثيرة داخل بيئتنا تدفعنا الى اتخاذ القرارات كالعلامات التجارية والإعلانات والإنترنت والتلفزيون الذي يسرق عمرنا فنحن محاطين تماما ببيئة تغلق علينا كافة السبل للإنفراد بالقرارات ومع ذلك فأن الأشخاص الناجحين لا يؤثر ذلك عليهم.

ختاما: لا يوجد شئ اقوى من الإنسان ذاته من يريد سيستطيع.
اتمنى أن يكون لمقال قد نال اعجابكم.
————————————————————–

– تابعونا من أجهزتكم الجوالة بالانضمام لقناتنا عل تيليجرام من هنا

– لمزيد من المقالات التعليمية والفرص و المنح في أهم جامعات العالم في مختلف الاختصاصات يمكنكم الدخول لمنصة المنح الخاصة بفريق طموح اضغط هنا.
– يمكنكم دائما زيارة صفحتنا على الفيسبوك لتصلكم كل أخبار المنح الدراسية لجميع المراحل وفي جميع الجامعات حول العالم  اضغط هنا .

مع تمنيات فريق طموح بالتوفيق لجميع الطلاب .

إعداد: أحمد جفاص – فريق طموح

تابع أيضا:

التعليقات

التعليقات

اترك رد